top of page
بحث

هذه 17 وصفة لتصميم شعار فاشل!؟ أضمن لك إن طبقتها أن تحصل على أفشل شعار ممكن

تاريخ التحديث: ١٥ يناير ٢٠٢٣


هذه 17 وصفة لتصميم شعار فاشل!؟ أضمن لك إن طبقتها أن تحصل على أفشل شعار ممكن
وصفات لتصميم شعار فاشل

الشعار هو رمز يعبر عن النشاط التجاري بطريقة او بأخرى، قد يكون رمزاً فريداً او حركة في الاسم او شخصية تتوافق مع روح البراند وقصته او قصة صاحبه او تقاليد النشاط أوتوجهاته او اهدافه او المعايير التي يتبعها ... قد يكون فيه اشارة لطبيعة النشاط التجارية وقد لا يكون كذلك ولكن الاهم هو ان يكون على هيئة تجعله:

1- متميزاً.

2-فريداً .

3-سهل التذكر.


باختصار الشعار هو الوجه لجسم البراند اللذي يظهر للناس والذي يتعرفون عليه من خلاله


في هذه المقالة سأقدم لك 17 وصفة لتصميم شعار فاشل

يعني انني اضمن لك اذا قمت بتطبيقها فإنك ستحصل على أفشل شعار ممكن بل قد تحصل على جائزة مصمم أسوء شعار في العالم!!


قبل أن نبدأ بالموضوع يجب الاشارة الى نقطة مهمة جداً وهي “تشكيل وعي الجمهور المستهدف” عن النشاط التجاري، تشكيل الوعي يعني سلسلة الاعمال التي تقوم بها الانشطة التجارية لتعريف الجمهور المستهدف على المنتج او الخدمة التي تقدمها الشركة،


وتشمل تعريف الناس بالشعار والالوان والخطوط وتغليف المنتجات واسلوب العمل وكل ما تستطيع الشركة تقديمه لزبائنها بحيث تتشكل لديهم صورة متكاملة عنها بمجرد ذكر اسمها او رؤية شعارها او رؤية أحد منتجاتها او رؤية اعلان من اعلاناتها هذه العملية تسمى وعي الناس بالعلامة التجارية وما يهمنا منها هو وعي الناس بالشعار وربطه بالشركة، ولكن هذا الوعي بالشعار بماذا يفيد الشركات؟؟


يفيدها بأنه يشكل ولاء منهم لمنتجات وخدمات الشركة من خلال تعرفهم عليها

اعطيك مثال لو قلت لك: "بيبسي!"



ستقول فوراً انها شركة تقدم المشروبات الغازية الباردة لونها ارزق واحمر وشعارها على شكل دائري ويتفرع منها ميرندا وسفن اب ومياه H2OH وتوضع منتجاتها في الماركت في ثلاجات لونها ازرق وغريمها التقليدي هو كوكا كولا ذات اللون الاحمر ... الخ

"هذا يسمى وعيك بالمنتج كمستهلك"


الوعي بشركة بيبسي تشكل لديك لانها صرفت ملايين الدولارات في الاعلانات والتوزيع والترويج حتى اصبحت تراها في كل مكان وعرفت عنها كل شيء!! فلو قامت شركة بيبسي صباح الغد بعمل شعارها على شكل مربع مقسوم من المنتصف بلون احمر وازرق وابيض فإنك ستعرفها أيضاً مع ان شعارها لا يوجد فيه مياه غازية او اي شيء يدل على نوع النشاط الخاص بها!!


وهذا يجعل تصميمها لشعار بسيط امراً عادياً لانها معروفة، ولكن الامر مختلف للشركات الجديدة الناشئة فالناس لا يعرفون عنها شيئاً ..


فلو افترضنا اننا شركة اسمها سراب ونشاطنا هو انتاج المنظفات الكيمياوية ووضعنا شعار بشكل مثلث مقسوم من المنتصف فهل سيستطيع الناس تمييز نوع نشاطنا التجاري وكم نحتاج من الوقت لنخلق لدى الناس الوعي بأن سراب تعني شركة منظفات كيمائية

وكم هي الميزانية التي سنحتاجها للقيام بذلك!



من وجهة نظري الخاصة التي قد تعجبك او لا تعجبك : أرى ان الشركات الناشئة لا بد ان يكون فيها ما يرمز لنشاطها التجاري اما في الشعار او الاسم الذي يشترط ان يكون من ضمن الشعار لا ينفك عنه

وذلك لسهولة تعرُّف الناس على ما تقدمه هذه الشركة


اذاً حتى نكون متفقين فإن تصميم الشعار الفاشل يبدأ من عدم فهم حجم المبالغ التي ترغب الشركة بضخها مقابل الاعلان عن شعارها وتعريف الناس عن نفسها واذا كانت قديمة في السوق او انها شركة ناشئة لا زالت في مرحلة تحقيق وعي الناس بعلامتها التجارية!!


لا يوجد قانون واحد يحكم كل شيء

بعد هذه المقدمة نستطيع ان نتحدث عن وصفات تصميم الشعار الفاشل


الوصفات الناجحة لتصميم شعار فاشل

الان سأذكر لكم هذه الوصفات ثم أطرح مقابل كل وصفة الحل الصحيح اذا كان ذلك يستدعي او نترك لك الامر لكم اذا لم يستدعي الامر توضيحاً :


1-صمم شعار عمومي لان الشركة قد تنتقل من صناعة ابر الخياطة الى تركيب بطاريات الصواريخ


شركات السبع صنائع والبخت الضائع بإمكانها ان تصمم براند ينبثق منه عدة شعارات كل منها يعبر عن منتج محدد والمثال الاقرب هو البراند العالمي نستله والذي ينبثق منه كتكات كورن فلكس ماجي كرنش نسكافيه نيدو كوفي مايت سيريلاك باور بار ...الخ

يجب ان نفهم طبيعة عمل الشعار وانه يعبر عن مجال محدد ويختلف عن البراند الذي قد يضم تحته مجموعة من الشعارات ويجب ان نميز بين الشعار والبراند.


2-لا تتبع القواعد ولا التعليمات الخاصة بتصميم شعار بمراحله الصحيحة ولا تقم بعمل تغذية بصرية فأنت تريد تصميم شعار متفرد ورؤيتك للشعارات الشبيهه بنشاط عميلك التجارية قد تجعلك تقلدها وانت لا تعلم..




هنالك مراحل يجب ان تتبعها حتى صمم شعار ناجح تبدأ ب:

-البحث والاستكشاف.

-جمع المعلومات.

-الخريطة الذهنية.

-رسم الاسكتشات.

-تنفيذ الاسكتشات على الكمبيوتر.

-العرض على العميل.

-وفي النهاية وضع الرتوش النهائية وتسليم الملفات.

يجب ان تعود نفسك عليها .. حتى تقوم بها بطريقة اتوماتيكية لان كل مرحلة في هذه المراحل مهمة ولا نستطيع تفصيل المراحل في هذا المقال ولكن بإذن الله نتطرق لذلك في مقالات قادمة.


3-ركز فقط على البساطة بغض النظر عن وجود الاف النسخ من الشعار البسيط الذي صممته واجعل شعارك بسيط لدرجة التفاهة!



ان تصميم شعار بسيط Hصعب بخمس او ست اضعاف من تصميم شعار معقد فالصعوبة تكمن في البساطة لذلك الاعتقاد ان تصميم شعار بسيط ومعبر وسريع بنفس الوقت هو ضرب من الخيال....


البساطة تأتي صعوبتها من خطورة ان يتشابه شعارك الى حد كبير مع عدد لا بأس به من شعارات الشركات المنافسة مما يجعلك تسوق لها بشكل مباشر !!!

او الشركات غير المنافسة مما يجعل الجمهور المستهدف غير قادر على تمييز اتجاه رسالتك وهذا يعطل الخطوة التالية .. التي من اجلها صممت الشعار وهي تشكيل الوعي ومن ثم الولاء للعلامة التجارية.


يربط غالبية المصممين انفسهم بالبساطة لانهم لا يحسنون الرسم او مهارات التصميم ويحاولون اقناع العملاء بأن التصميم البسيط أفضل بغض النظر عن ماهية الشكل او الفكرة من وراء التصميم، البديل واضح تعلم الرسم ومن ثم بسط الرسومات المعقدة الى تصاميم أكثر بساطة ولكنها تملك بصمتك الخاصة التي يصعب ان يتم تكرارها اذا لم يكن في العالم فعلى الاقل في المجال الذي تصمم له.


لا احد ينكر اهمية تبسيط الشعار ولكن البساطة هي التخلص من كل العناصر غير الضرورية في لاتصميم وليس التخلص من الشعار نفسه واستبداله بنصف دائره او خط افقي فيه ميلان بنهايته!!


4-بمجرد ان تتفق مع العميل على الشعار اتجه فورا الى جهاز الكمبيوتر وابدأ برسم شبكة وقم بتوصيل الخطوط بينها لتحصل على شكل يشبه الشعار ..



دائماً اجعل الكمبيوتر اخر مرحلة بعد البحث والاستكشاف والقراءة عن النشاط التجاري ورسم السكتشات والبناء على ما بدأ به غيرك قيامك بهذه المراحل يضمن لك عدم تكرار شعارك او تشابهه بشكل كبير مع شعار لشركة معروفة ، فكلما بحث ت وتعمقت اكثر في مرحلة ما قبل اتنفيذ على الكمبيوتر كلما زاد تفرد شعارك وتميزه عن غيره بحكم اننا بشر ولدينا وسائل لا متناهية في التفكير والنظر للامور.


5-حاول أن تجعل شعارك يخلق تساؤلات اكثر من الاجابات التي يطرحها يعني يسبب الارباك لمن يراه...



شعارك يجب ان يشير الى شيء معين .. نهج واضح .. من السهل تصميم اي شيء ولكن من الصعب ان تصمم شيء مميز لكل شيء، يجب ان يجيب شعارك بوضوح قدر الامكان عن اي تساؤل لدى من يراه، التعقيد والغموض ليسا في صالحك أيداً بل يعملان ضدك.


6-لا تضع في الحسبان ان الشعار من الممكن تطويره وتعديله في المستقبل بل يجب أن تصنع شعاراً خالداً دائم ...



أرني شعاراً واحداً احتفظ بنفسه لمدة 30 عام ... الكذبة التي يروج لها الكثيرون شعار يعيش طويلاً او شعار Timeless ... لا يوجد شعار يعيش طويلاً الذي يعيش هو روح الشعار والوانه واسلوبه اما شكله فيتم تغييره كل بضعة سنوات وهنالك الآف الامثلة على ذلك بيبسي ستاربكس ابل فورد دنكين دونتس برينجلز نستله ان بي سي يو اس اوبن

لا تفترض انك تصمم شعار طويل الامد فهذه كذبة لطالما سمعناها لكننا اكتشفنا ان الشركات تعيد تصميم شعاراتها كل فترة من الزمن ليتواكب مع المتطلبات الحالية لان القدرة على التنبوء لم تعد كما هي قبل عقدين من الزمان

التقنية في تطور مستمر والشعارات نفسها قد لا تجد طريقها للنور في قادم السنين وقد تستبدل بشيفرات مثل العملات الالكترونية ... تستطيع من خلالها انشاء حساب واستلام نشرات بريدية والطلب وتقييد بياناتك الشخصية من يدري؟


7-لا تكترث لنوع الخط أبداً ، اذا اعجبك خط معين قم باستخدامه دون الاهتمام بمدى توافقه مع الجمهور المستهدف.. وهوية النشاط التجاري فلا يوجد أي مشكلة من استخدام خط فكاهي لشركة استثمار او خط رسمي جداً لمتجر العاب للاطفال او خط عريض (بولد) لدار ازياء او لمتجر اكسسوارات وعطور.



ولا تنسى ان تقوم بعمل تشكيلة من الخطوط للشعار بحيث يكون الخط المستخدم في الرمز مختلف عن الخط المستخدم في السلوجان وكلاهما مختلف عن الخط المستخدم في الهوية وستحصل على نسبة عالية من الفشل المطلوب الوصول اليه.


8-إبدأ فوراً بتصميم شعار بالالوان ولا تهتم اذا كان شعارك يعمل على الخلفيات البيضاء او السوداء ولا تجرب ان تنزع الالوان من شعارك لتعرف هل ما قمت بتصميمه هو تجميعة ألوان ؟؟ أم انه شعار!؟



لا تسأل نفسك : هل هذا الشعار واضح المعالم ذو معنى وهدف بحد ذاته بدون اضافة بهارات الالوان إليه!!


9-ليس من الضروري ان يعمل شعارك في الحجم الصغير، ولا داعي لاخضاعه لاختبار الحجم لمعرفة هل سيبدوا واضحاً بما فيه الكفاية اذا تم عرضه على شاشات الهواتف بحجم صغير، وهل من الممكن ان يتم تمييزه وحفظه في ذهنك أم لا!.




هنا لا بد من الاشارة الى هذا الخطأ والذي يبدأ مع المصمم من بداية عمله على الشعار .. انصحك بأن لا تقوم بتكبير الشعار بشكل كبير جداً عند تصميمه لكي لا تقع فريسة الوضوح الشديد فالناس لن تشاهد شعارك بنفس الحجم الذي قمت بتصميمه بل قد تراه بحجم سنتيمتر مربع.


10-قم بعمل شعار معقد جداً يحتوي على ثلاثة الى اربعة أفكار كل منها يتعلق بنشاط من نشاطات الشركة!!



هنا يجب ان تتذكر قاعدة ان النشاط ليس بالضرورة ان يعبر عن كل نشاطات الشركة ... ولكن من الضروري ان يعكس هوية الشركة بطريقة او بأخرى.


11-استخدم اكثر من عنصر للدلالة على نفس النشاط...

هذا الخطأ يقع فيه من يصمم كمثال شعار للشاي فيقوم باستخدام نوعين من الكاسات في الشعار كأس بيد وكأس أخرى بدون يد او من يقوم بتصميم شعار نصي ويضع ورقة شاي فوق كل حرف كل واحده منها في اتجاه مختلف.


استخدم اكثر من عنصر للدلالة على نفس النشاط

12-لا تعرض الشعار على عميلك أبداً الا بعد ان تنتهي منه بالكامل فالموضوع سري للغاية!!

لا يجب ان يرى عميلك شعارك أبداً الا بعد ان تقوم بعمل كل التطبيقات عليه وتقوم بتلوينه حتى تضمن ان يعجبه الشعار،

لا تعرض الشعار على عميلك أبداً الا بعد ان تنتهي منه بالكامل فالموضوع سري للغاية!!

لا يا صديقي لم يعد العملاء كالسابق تخدعهم الاكسسوارات حول الشعار وتجعلهم ينسون الهدف الرئيسي منه! انتهى ذلك منذ زمن .. بل ان البعض يطلب منك الشعار فقط على صفحة بيضاء بدون اي شيء حتى يستطيع تمييز جودة الشعار نفسه.


13-صمم الشعار على برنامج خاص بالصور مثل الفوتوشوب او كانفا!!

لان الصورة كافية جداً ومفيده للاستخدام على كل شيء، ومن ثم سوف تتسبب للمصمم الذي سيعمل بعدك على الشعار بسكتة قلبية مفاجئة لانه لا يستطيع فصل شعارك عن الخلفية فيضطر لرسمه من جديد، تعود ان تصمم شعاراتك على البرامج المختصة بتصميم الشعارات مثل اليستراتور وبصيغة فكتور Victor


14- اعتمد أول فكرة مناسبة تخطر في بالك لتصميم الشعار ..

هذا الخطأ يقع فيه العديد من المصممين فيستخدمون اول فكرة تخطر في بالهم للتصميم وهذا يجعله عرضه لتكرار الفكرة عند مئات المصممين الاخرين لاننا في عالم منفتح على بعضه والحصول على فكرة متميزة لشعارك يحتاج منك الابتعاد قليلاً من الافكار الاولية

الامر يشبه ان اقول لك اصفر فتقول ليمون او برتقالي فيخطر لك البرتقال فكرة خطرت لالاف المصممين الاخرين.


15-صمم الشعار دائماً على شكل ايقونة ونص ولا تتعلم على الشعار النصي او شعارات الماسكوت او الامبليم هذه الوصفة ستجعل منك شخص محدود جداً في اختياراتك

تعلم الرسم كمهارة اضافية حتى تتقن رسم الشعارات الرسومية ولا اعني هنا الرسم الفني للمناظر الطبيعية وصور الاشخاص بل الرسم التقني الذي يمكنك من رسم الاحرف والكلمات والشخصيات بطريقة قابلة للاستخدام كشعارات عملية مؤثرة.


16-لا تهتم بالانطباع الذي يتركه شعارك عند من يشاهده لاول مرة بل صمم الشعار الذي يعجبك بغض النظر هل يتوافق مع روح البراند ام لا بل اجعل شعارك دائماً يعبر عن الرقي والفخامة ..


لا بأس ان يكون شعارك هكذا عندما تصمم لماركة ساعات فاخرة او معرض للسيارات الفارهة ولكن ان تستخدم هذا الوصف لكل تصميم تقوم به فهذا يعطي انطباع بان السعر مرتفع وقد يسبب النفور لدى الجمهور المستهدف اذا كان من الاطفال أوالمراهقين الذين يجبون الالوان والتصاميم الزاهية والشبابية.


17 - لا تسعى للتميُّز بل يكفي ان تصمم شعار قابل للاستخدام بسهولة على وسائل التواصل وعلى التطبيقات والموك أب الجاهزة، فالشعار لا يعدو كونه شكل جميل صالح للتطبيق على كافة الوسائل



كيف إذاً سيظهر شعارك من بين كومة الشعارات الموجودة اليوم في كل مكان حولنا!!

اذا لم تضع لمسة خاصة على الشعار فكيف سيظهر؟ هل تهتم لرؤية مدخل المنزل الذي تسكنه من 20 عام؟ طبعاً لا لانك أصبحت تألفه ولا شيء مميز فيه، لذلك لا تجعل من شعارك مألوفاً فيفقد أهم خواصه وهو التميز، في المحصلة الربط بين شكل الشعار والنشاط التجاري ليس بالضرورة ان يتم من خلال رسم تفاحة للتغذية .. او ابره لمحل الخياطة .. او مقص للحلاق .. او دفتر للمكتبة، ليس هذا هو المقصود أبداً!!

انما المقصود ان تتوافق الخطوط والالوان وماهية الشعار مع طبيعة النشاط التجاري فيكفي استخدام نظارات للدلالة على الذكاء والاطلاع .. ويكفي استخدام زوايا حادة وخشنة للدلالة على الحديد والصلب وشركات المقاولات .. ويكفي استخدام خطوط منحنية ومتعرجة للدلالة على البشرة .. ومستحضرات العناية بالجسم ... كما انه يكفي استخدام خط تقليدي للتعبير عن الجمعيات التي تعنى بالمتقاعدين .. والخط المرح الملون بالالوان المبهجة للنشاطات التي تخص الاطفال اليافعين او غير ذلك من الامثلة.


الشعار حتى يتميز يجب ان يحمل علاقة بالنشاط التجاري في البدايات وبعد ان تكتسب الشهرة والمعرفة عندها تستطيع ان تخفف كثيراً من عناصر الشعار كما تفعل الشركات الكبيرة، وتجعله ابسط ما يمكن لان الناس باتت تعرفك حتى بدون الشعار،

قد تجعله ابتسامة يعرف الناس من خلالها انك امازون او تفاحة مقضومة يعرف الناس منها انك أبل او سهماً لليمين ينبيء الناس بأنك فيديكس.

أما أن تصمم شعار عملي فقط وتقول أن شركة أبل صممت شعارها على شكل تفاحة إذاً ليس من الضروري أن يكون للشعار علاقة بالعلامة التجارية وتقارن نفسك كشركة او صاحب عمل بدأت في العمل صباح اليوم .. بشركة مثل أبل !؟ فهذا ضرب من الجنون!


جرب بنفسك وانظر الى شعار شركه تراه لاول مرة ولم تستطع ان تعرف ما هو الذي تقدمه هذه الشركة! ... هل هو خدمة؟ هل هو منتج؟ ثم انظر الى مشاعر الاستياء لديك من كمية الغموض الموجودة في الشعار!

الأمر يشبه الى حد كبير رؤية اعلان فكرته غير مفهومة... صحيح انه سيجذب انتباهك لكنه سيترك عندك انطباعاً سيئاً حول من يمثله الاعلان!!



والاهم اذا قمت أنت باستخدام تفاحة كشعار للعيادة البيطرية الخاصة بك فهل تتوقع من شخص لديه كلب مريض ويبحث عن عيادة بيطرية ليعالجه ان يعرف ان تفاحتك ليست عائدة لشركة أبل ... وانها لعيادتك التي تعالج فيها الحيوانات!!


الأمر يشبه قيامك بعمل كرسي من بقايا الاخشاب الموجودة بعد فصل الشتاء في مرآب منزلك ثم تقوم بفتح كشك مقابل شركة آيكيا للفت انظار الناس عن هذه الشركة العملاقة والتوجه لشراء منتجك الذي بالكاد استطعت ان تجعله واقفاً!!


يجب ان تعي تماماً انك كمصمم اذا قمت بتصميم شعار بسيط جداً لشركة .... انها تحتاج لصرف مبالغ طائلة لتستطيع التسويق لنفسها وترك صورة ذهنية لدى الناس عن الخدمات التي تقدمها

فكلما كان الشعار ابسط كلما احتاج لوقت اطول وحملات تجارية اكثر تكلفة ليتعرف الناس على نشاطك التجاري

“The strongest logos tell simple stories.” —Sol Sender

المعنى ان اقوى الشعارات هي التي تروي قصصاً بسيطة

وحتى يروي شعارك قصة يجب ان يكون معبراً عن شيء ما وحتى يكون معبراً يجب ان يكون له مغزى

لذلك تعود ان لا تصمم اي شعار فقط بشكل عشوائي دون تفكير او فلسفة واضحة ومحددة

البساطة بعينها ليست هدفاً لتصميم الشعار بل هي احد متطلبات تنفيذ الشعار!! تذكر ذلك دائماً.


ارجو ان تكونوا قد استفدتم من هذه المقالة القصيرة والمهمة في نفس الوقت، أتمنى لكم من الله التوفيق والسداد، لا تنسوا مشاركة هذه الطريقة مع اصدقائكم من خلال مشاركة هذا المقال وابداء ملاحظاتكم وتعليقاتكم والمواضيع التي تودون ان نناقشها ونتحدث عنها في مدونة موسارتيست.

Post: Blog2_Post
bottom of page